دواء بيتاسيرك في علاج طنين الأذن والدوخة والدوار الدهليزي Betaserc

يستعمل دواء بيتاسيرك 8ملغ, 16 ملغ, أو 24 ملغ في علاج إضطراب التوازن الناجم عن أمراض الأذن الداخلية, مثل داء منيير Ménière’s disease و علاج الدوار الدهليزي الحميد benign paroxysmal vertigo, والتهاب التيه في الأذن الداخلية أي الدوار أو اضطراب التوازن و الدوخة الناجم عن إضطراب القنوات الهلالية (نصف الدائرية) في الأذن الداخلية والسائل الموجود فيها

يتركب بيتاسيرك من مادة بيتاهيستين وهي مادة مشابهة للهيستامين ومن هنا تأتي معظم تأثيراته الجانبية
بيتاسيرك

جرعة بيتاسيرك وطريقة الإستعمال

تبلغ الجرعة اليومية للبيتاسيرك 24-48 ملغ يومياً موزعة على ثلاث جرعات حيث يمكن تناول حبة بيتاسيرك 8 ملغ ثلاث مرات يومياً أو حبة 16 ملغ نصف حبة أو حبة كاملة ثلاث مرات يومياً, أما جرعة بيتاسيرك 24 ملغ فتعطى بحد أقصى جرعة 48 ملغ موزعة على عدة مرات

قد يحتاج علاج الدوار الدهليزي أو داء منيير إلى عدة أسابيع إلى عدة أشهر حتى يتم التحسن بشكل جيد ولهذا يمكن إستعماله لمدة أسابيع أو أشهر حسب استجابة المريض وحسب رأي الطبيب المعالج

بيتاسيرك : التأثيرات الجانبية والتحذيرات

عموماً الدواء جيد التحمل ولكن قد تحدث بعض التأثيرات الجانبية ومنها الحساسية للدواء أو أحد مركباته وقد تكون حساسية بسيطة وتبدو بشكل طفح جلدي وحكة أوشديدة وتبدو بشكل تورم بالوجه والرقبة وقد سجلت حالات من الحساسية الشديدة للدواء, إضطراب الجهاز الهضمي وهي الغثيان والقيء, صداع

يجب الحذر لدى مرضى الربو القصبي لأنه يمكن أن يزيد من شدة نوبات الربو والمرضى الذين لديهم قرحة هضمية, كما أنه لا يستعمل تحت عمر 18 سنة

بالنسبة للحمل لايوجد معلومات كافية عن استعمال بيتاسيرك في الحمل أو الرضاعة ولذلك يفضل عدم استعماله إلا في حالة الضرورة فقط

التداخلات الدوائية : هو مع الأدوية المضادة للهيستامين مثل كلاريتين وزيرتك وغيرها وذلك بسبب كونه مشابه للهيسامين



مرض الدوار الدهليزي

الدوار الدهليزي هو عبارة عن دوخة بشكل دوران للرأس يترافق مع غثيان أو قيئ, يحدث بسبب إصابة القنوات الهلالية في الأذن الوسطى, أما داء منيير فهو مرض يأتي بشكل هجمات متكررة من الدوار ويترافق مع غثيان وقيء وطنين في الأذن مع نقص سمع بسبب زيادة الضغط داخل القنوات نصف الهلالية في الأذن الداخلية