كلاريتين لعلاج الحساسية وعلاج الرشح والزكام Claritine

يستعمل دواء كلاريتين Claritine في علاج الحساسية بجميع أنواعها وخاصة حساسية الأنف وعلاج الرشح والزكام وعلاج الحكة الناجمة عن الإكزيما, ينتمي كلاريتين إلى مجموعة دوائية هي مضادات الهيستامين من الجيل الثاني, والتي تختلف عن أدوية الحساسية من الجيل الأول بكونها أقل تسبباً للنعاس

يتركب كلاريتين من مادة لوراتيدين loratadine ويوجد بشكل حبوب من عيار 10 ملغ وشراب للأطفال من عيار 5 ملغ في كل 5 مل

كلاريتين : الإستعمالات الدوائية

  • كما ذكرنا يستعمل في علاج أعراض الحساسية في مختلف أنحاء الجسم
  • علاج حساسية الأنف وأعراضها العطاس المتكرر وسيلان أو إنسداد الأنف والحكة
  • علاج حساسية العين والحكة أيضاً
  • الإكزيما وحساسية الجلد والحكة عموماً والإرتكاريا urticaria
  • التحسس الدوائي
  • الحكة الناجمة عن لدغ الحشرات




جرعة الكلاريتين

للكبار والأطفال أكبر من 12 سنة 10 ملغ في اليوم بجرعة حبة واحدة أو 10 مل من شراب كلاريتين في اليوم مرة واحدة فقط

للأطفال بين 6-12 سنة يعطى بجرعة 5-10 ملغ باليوم أي 5-10 مل من شراب كلاريتين

للأطفال بين 2-6 سنوات بجرعة 2.5-5 ملغ باليوم أي 2.5-5 مل من الشراب حسب رأي الطبيب

تحت سنتين من العمر لا يستعمل

في مرضى قصور الكبد والكلية توصي الشركة المصنعة بتناول نصف الجرعات السابقة

التأثيرات الجانبية

تحدث الأعراض الجانبية بنسب مختلفة من شخص لآخر كما أن شدتها أيضاً تختلف من شخص لآخر, يجب الإنتباه للتأثيرات الأكثر خطورة والتي في حال حدوثها يجب إيقاف الدواء ومراجعة الطبيب فوراً وهي تسرع ضربات القلب أو إضطرابها, حدوث اليرقان وهو تلون الجلد والأغشية المخاطية باللون الأصفر, التشنجات العصبية أو الإختلاجات, أما التأثيرات الأقل خطورة فتشمل:

  • النعاس
  • الصداع
  • التعب العام والدوخة
  • جفاف الفم والأغشية المخاطية
  • زيادة العصبية وفرط الحركة وخاصة عند الأطفال
  • ألم البطن وإسهال
  • بحة الصوت ويمكن أن يحدث أزيز الصدر نتيجة تشنج القصبات
  • تسرع ضربات القلب ومتلازمة تطاول موجة QT على تخطيط القلب والتي قد تسبب الموت المفاجئ

تحذيرات الإستعمال

  • كلاريتين للحامل : يصنف بالنسبة للحمل في المجموعة B وتضم هذه المجموعة الأدوية التي ثبت سلامة استعمالها في التجارب على الحيوانات ولكن لا يوجد دلائل كافية على سلامتها على الإنسان ولهذا ينصح بعدم استعمالها إلا إذا كان هناك ضرورة لذلك
  • الرضاعة أيضاً يفرز الدواء ضمن حليب المرأة المرضع ولهذا أيضاً يفضل عدم استعماله في حال الرضاعة
  • للأطفال أقل من سنتين لا يستعمل وكذلك الأطفال بين سنتين إلى ست سنوات يجب الحذر من الإستعمال
  • في المرضى كبار السن يجب تخفيض الجرعة
  • مرضى الكلية والكبد
  • في حال تضخم البروستات
  • كلاريتين قد يسبب النعاس ولهذا يجب تحذير المرضى من قيادة السيارة أو تشغيل الآلات التي تتطلب الإنتباه قبل إستعماله