إحمرار العين أسبابه وعلاجه red eye

احمرار العين أو العين الحمراء red eye هو تلون بياض العين باللون الأحمر وهو أحد أهم اعراض العين ويتراوح في شدته من البسيط الخفيف إلى تلون العين بالكامل باللون الأحمر القاني كما يتراوح في دلالته الطبية من العرض البسيط والذي قد لا يحتاج إلى أي علاج إلى أسباب أكثر أهمية مثل التهاب العين أو النزف تحت الملتحمة
احمرار العين

أسباب احمرار العين أو العين الحمراء

  • إلتهاب الملتحمة التحسسي أو حساسية العين atopic conjunctivitis
  • إلتهاب الملتحمة الفيروسي
  • إلتهاب الملتحمة الجرثومي
  • إرتفاع ضغط العين ويسمى مرض الجلوكوما glucoma وبالعامية الماء الأزرق
  • جفاف العين dry eye
  • شلل العصب السابع أو العصب الوجهي لأن الجفون لاتغلق بشكل كامل
  • النزف تحت الملتحمة
  • جسم أجنبي ورضوض العين
  • إلتهاب القرنية وقرحات القرنية
  • إلتهاب صلبة العين
  • أمراض عامة تؤدي إلى إحمرار العين مثل بعض أنواع الروماتيزم والمناعة الذاتية




حساسية العين Atopic conjunctivitis

وهو من أكثر اسباب احمرار العين ويدعى أيضاً الرمد التحسسي وهوعبارة عن حساسية تصيب ملتحمة العين(الغشاء الشفاف الذي يغطي العين) تحدث إما بشكل عرضي ومتقطع نتيجة التعرض لعامل محسس معين مثل العطور والروائح القوية والملوثات الجوية وهو يختلف من شخص لآخر ويمكن أن يكون التحسس موسمي في مواسم معينة مثل فصل الربيع بسبب التعرض لغبار الطلع ويسمى الرمد الربيعي
أعراض حساسية العين تتضمن إحمرار العين, حكة العين ,وإفراز الدموع والإنزعاج من الإضاءة القوية وأحياناً تورم في الجفنين وحس رمل أو تراب في العين وقد تترافق مع حساسية الأنف على شكل عطاس وسيلان الأنف وحكة في الأنف

علاج حساسية العين

  • قطرات العين المضادة للحساسية وهي تتركب من مادة مضادة للهيستامين مع مادة مقبضة للأوعية الدموية ومثالها قطرة نافكون Naphcon-A  أو قطرة نافتازولين Naphtazoline
  • قطرات العين التي تحتوي على الكورتيزون وتستعمل في علاج حساسية العين الشديدة والتي لا تستجيب للقطرات السابقة ,يجب فحص العين جيداً قبل البدء بإستعمال قطرات الكورتيزون وخاصة قياس ضغط العين كما يجب ألا يتم إستعمالها لفترة طويلة ومثالها قطرة ماكسترول Maxitrol و قطرة بريدفورت pred-forte
  • مضادات الهستامين أو مضادات الحساسية التي تحوي مضادات الحساسية مثل حبوب أو شراب زيرتك zyrtec أو كلاريتين claritine إيريس aerius تلفاست telfast وهي تخفف إحمرار العين والحكة وتهيج العين
  • الوقاية وهي الأهم في العلاج وتكون بتحديد العامل المسبب لحساسية العين وتجنبه قدر الإمكان
  • علاج حساسية العين في المنزل تتضمن كمادات العين الباردة والبعض يستعمل كمادات الشاي البارد لما يحتويه من مادة مقبضة للأوعية الدموية وفي المنزل أيضاً تجنب الروائح والعطورات القوية والإضاءة القوية

التهاب العين الفيروسي

تسبب مجموعة من الفيروسات المختلفة احمرار العين وهي فيروسات معدية بشدة وينتقل بالتلامس عندما يضع المريض يديه على عينه المصابة ويصافح الآخرين , يشبه كثيراً حساسية العين في الأعراض فتحدث حكة واحمرار العين وإفرازات مائية من العين وحساسية من الإضاءة وتترافق غالباً مع أعراض الإنفلونزا أو تشبهها
يعالج إلتهاب العين الفيروسي بشكل مشابة لحساسية العين ولكن بدون قطرات الكورتيزون إلا في حالات معينة يحددها الطبيب المختص
تستعمل الأدوية المضادة للفيروسات مثل اسيكلوفير acyclovir ( زوفيراكس zovirax) أو مايشابهها بشكل قطرات أو حبوب لعلاج إلتهاب العين بفيروس الحلأ herpes virus وفيروس داء المنطقة herpes zoster  ولكن كله تحت إشراف طبيب العيون

التهاب العين الجرثومي

أو الرمد والسبب هو إلتهاب جرثومي تسببه العديد من البكتيريا وهو أحد اسباب احمرار العين المعدية ويتظاهر باحمرار في العين مع حكة وإفرازات غزيرة وقيحية (صديد) وهذا ما يميزها عن حساسية العين والإلتهابات الفيروسية وتكون العين مؤلمة ومتورمة ويلتصق الجفنان ببعضهما من كثرة الإفرازات,أيضاً هذا النوع معدي بشدة وينتقل بالتلامس أوبإستعمال الأدوات الشخصية الملوثة من شخص مصاب
يعالج إلتهاب العين بالقطرات المضادة للبكتيريا أي المضادات الحيوية بشكل قطرات ومراهم حيث تستعمل القطرات نهاراً بمعدل كل 4-6 ساعات وأحياناً يمكن إستعمالها كل ساعتين إلى أن يخف الإلتهاب, تستعمل المراهم في فترة الليل حيث أنها تغطي فترة أطول من القطرات فتغطي فترة الليل كاملة, من الأدوية المستعملة مادة كلورامفينيكول chloramphenicol و جنتاميسين gentamycine وسيبروفلوكساسين ciprofloxacine وفيوسيدين fucidine جميعها بشكل قطرات ومراهم. يجب تنظيف العين وغسلها بإستمرار بشاش نظيفة ومعقمة لإزالة الإفرازات

إرتفاع ضغط العين أو جلوكوما Glucoma

ضغط العين هو ضغط السائل الموجود داخل كرة العين ويقاس بجهاز فحص العين في عيادات العيون فقط , يتراوح ضغط العين الطبيعي بين 12-22 ملم زئبقي فإذا زاد عن 22 ملم زئبقي يعتبر إرتفاع في ضغط العين ويسمى مرض الزرق أو جلوكوما glucoma ويسمى بالعامية الماء الأزرق يؤثر ضغط العين المرتفع على العصب البصري ويؤدي إذا إستمر لفترة طويلة إلى ضمور العصب البصري مما يؤدي إلى العمى وهو من اسباب احمرار العين غير المعدية

أسباب إرتفاع ضغط العين : رضوض العين بأنواعها  وبعض عمليات العين التي تؤثر على حركة السائل داخل العين كما تسببه الإلتهابات المتكررة أو المزمنة للعين وبعض الأدوية مثل الكورتيزون سواء أعطي بالطريق العام عن طريق الفم أو الحقن أو بالطريق الموضعي عن طريق قطرات العين التي تحتوي على الكورتيزون لفترات طويلة, يوجد نوعان للغلوكوما يحددهما الفحص وهما الغلوكوما مغلق الزاوية أو المفتوح الزاوية
أعراض إرتفاع ضغط العين (أعراض الزرق)

  • ألم العين والذي يكون بشكل ضغط شديد على العين وحولها
  • الصداع حول العين المصابة وينتشر إلى الجانب المصاب
  • إحمرار العين
  • هالات حول الإضاءة
  • في الحالات الشديدة يرافقه غثيان وإقياء

العلاج عن طريق طبيب مختص بأمراض العين ويتضمن القطرات وبعض الأدوية التي تخفض ضغط العين مثل دواء دياموكس diamox  كما يلجأ للعلاج الجراحي أحياناً لتصريف السائل داخل العين



نزف تحت ملتحمة العين : نزف العين

من اعراض العين المهمة, يحدث نزف العين نتيجة إنفتاح أحد الأوعية الدموية تحت غشاء العين (ملتحمة العين) مما يؤدي لتسرب الدم تحتها فتبدو العين حمراء ويبدو منظر الدم واضحاً للعيان. يمكن أن يحدث النزف بشكل عفوي وبدون سبب واضح ولكن أحياتاً يكون هناك سبب خارج العين مثل إرتفاع ضغط الدم أو في حالة الإمساك الشديد والضغط الشديد عند التبرز أوبسبب عطاس أو سعال شديد أو رفع وزن ثقيل جداً مثلاً
يستمر نزف العين من أسبوع إلى أسبوعين حيث يبدأ اللون يخف تدريجياً إلى أن يختفي نهائياً, يجب مراجعة الطبيب مباشرة في نزف العين, وعموماً هو لايحتاج إلى معالجة خاصة ولكن فقط تجنب العوامل المذكورة سابقاً

رضوض العين وجسم أجنبي في العين

تؤدي رضوض العين إلى حدوث إحمرار وألم في العين وهي نوعان رضوض مغلقة مثل لكمة على العين أو ضربة كرة أو ماشابه والنوع الثاني رضوض مفتوحة تحدث بالآلات الحادة, أما الأجسام الأجنبية فيمكن أن تحدث في أماكن العمل لبعض المهن أو حشرات أو غيرها, قد لا يتناسب المظهر الخارجي للعين مع شدة الرض وتأثيره على شبكية العين لذلك يجب مراجعة طبيب العيون في جميع رضوض العين

إلتهاب قزحية العين

القزحية هي الدائرة الملونة في العين ويحدث الإلتهاب فيها إما بسبب جرثومي ناجم غالباً رض على العين أوبسبب أمراض أخرى مرافقة تشمل الأعراض إحمرار وألم في العين مع رؤية بقع في مجال النظر, إلتهاب قزحية العين يؤدي إلى فقدان النظر إذا لم يعالج بشكل جيد

إلتهاب القرنية وسحجاتها

يحدث إلتهاب القرنية إما بسبب الإمتداد المباشر من إلتهاب الملتحمة أو بسبب أمراض أخرى غالباً أمراض المناعة الذاتية وأمراض الروماتيزم مثل الذئبة الحمراء ( الذئية الحمامية) وأعراضها هو إحمرار في العين وإضطراب النظر وخوف من الإضاءة والإحساس بوجود رمل في العين

أسباب احمرار العين العامة

وتتضمن بعض الأمراض كما ذكرنا والتي تؤثر على القرنية والقزحية مثل أمراض المناعة الذاتية كمرض الذئبة الحمراء أو الحمامية مرض جوكرين مرض بهجت ومرض إلتهاب المفاصل الرثواني أو الروماتويد وغيرها والتي تترافق عادة مع أعراض عامة أهمها آلام المفاصل والتعب العام وأحياناً الحرارة, يسبب شلل العصب السابع (العصب الوجهي) احمرار العين لأن الجفون لا تغلق بشكل جيد مما يعرض العين للجفاف ودخول الأجسام الأجنبية والتهاب العين
حالات أخرى تسبب إحمرار العين مثل السهر وقلة النوم وجفاف العين وإستعمال الأجهزة الإلكترونية مثل الهاتف النقال أو الموبايل وأجهزة الكمبيوتر وعلاجها يكون غالباً بالراحة وإتباع القواعد الصحية لإستعمال الأجهزة الإلكترونية بحيث يترك أوقات من الراحة للعين إما بإغماضها أو بالنظر إلى أماكن مفتوحة والنظر لبعيد ويمكن إستعمال القطرات المرطبة للعين لتخفيف حس الحرق بالعين والجفاف