انسداد الأنف أسبابه وعلاجه

الأنف هو أول مجرى التنفس الطبيعي وإنسداد الأنف يؤدي لاضطراب عملية التنفس ويسبب مشاكل صحية على مستوى النوم والشخير, الأذن الوسطى, الجيوب الأنفية, والبلعوم وخاصة إذا كان انسداد الأنف مزمناً, وعلاج انسداد الأنف يعتبر عامل مهم جداً في علاج هذه الحالات المذكورة, تأتي أسباب انسداد الأنف من بنية الأنف نفسه أو من خلال تعرض الغشاء المخاطي للمحسسات الخارجية أو الفيروسات

أسباب انسداد الأنف

يمكن تقسيم أسباب انسداد الأنف إلى أسباب مؤقتة وإلى أسباب مزمنة علماً أن هناك حالات تكون مشتركة بين الإثنين أو أن تتواجد الحالتان معاً

1 : حساسية الأنف (التهاب الأنف التحسسي)

يمكن أن تكون الحساسية مؤقتة وعابرة نتيجة تعرض الشخص لأحد العوامل المحسسة, أو أن تكون موسمية تأتي بأوقات معينة من السنة وغالباً في فصلي الربيع والخريف, أو تكون دائمة لدى الأشخاص الذين يعملون في مهن يتعرضون خلالها للمواد المحسسة بشكل يومي

تشمل أعراض الحساسية : انسداد الأنف, العطاس المتكرر, حس حرقان وحكة في الأنف, وسيلان الأنف والذي يكون بشكل مخاط شفاف بدون لون, ويمكن أن تترافق مع حساسية و احمرار العين, تحدث الأعراض عند تعرض المريض لأحد المواد مثل العطور, رائحة الزهور أو الأشجار, الحيوانات والطيور أو الغبار, تزول الأعراض عند زوال السبب ولكن إذا كان التعرض بشكل متواصل تصبح الأعراض مزمنة

علاج حساسية يتضمن بالدرجة الأولى الإبتعاد عن سبب الحساسية ومن ثم استعمال أدوية الحساسية من الحبوب أو الشراب أو البخاخات(سنذكرها لاحقاً)



2 : الرشح والزكام common cold

من أسباب انسداد الأنف الشائعة ويكثرفي فصل الشتاء, هو التهاب فيروسي ينتقل من شخص لآخر وتسببه مجموعة كبيرة من أنواع الفيروسات

تشابه أعراض الرشح والزكام أعراض الحساسية ولكن تختلف عنها بأعراض الصداع, التعب العام, ارتفاع الحرارة البسيط, وتكون الإفرازات بيضاء أو ملونة قليلاً بالأصفر إذا لم تحدث أية إختلاطات, ويلاحظ إصابة أكثر من شخص في العائلة أو مكان العمل أو صفوف المدارس

يتضمن علاج الرشح والزكام المسكنات البسيطة مثل باراسيتامول (بنادول كولد أند فلو), أدوية الرشح مثل فلودريكس fludrex , أو أكتيفيد actifed وتناول السوائل والراحة, وعادة لاتتعدى فترة المرض الأسبوع

3 : الانفلونزا influenza

يسببها فيروس الانفلونزا والذي يصنف إلى عدة أنماط مثل الإنفلونزا الموسمية وإنفلونزا الطيور وإنفلونزا الخنازير, أيضاً تكثر الإنفلونزا في فصل الشتاء أوالفصول الباردة عموماً وتنتشر بالعدوى من شخص لآخر وبسرعة سواء في المنزل ضمن العائلة أو في مكان العمل أو الدراسة

تشمل أعراض الإنفلونزا احتقان وسيلان الأنف, ارتفاع الحرارة, الصداع, السعال, ألم البلعوم والتعب العام وآلام الجسم العامة, تشبه أعراض الإنفلونزا أعراض الرشح والزكام العادي ولكن ما يميزها هو شدة الأعراض وارتفاع الحرارة والتعب العام الشديد

يتضمن علاج الانفلونزا الراحة والمسكنات والأدوية المضادة للهيستامين والاحتقان ولا مكان للمضادات الحيوية في العلاج إذا لم تحدث إختلاطات ثانوية



4 : إنحراف الحاجز الأنفي

هو إنحراف الحاجز العظمي الذي يقسم الأنف إلى نصفين باتجاه أحد الجانبين مما يؤدي إلى إنسداد الأنف في هذه الجهة, يكون الإنسداد مزمناً ووحيد الجانب ولا يستجيب للعلاج بشكل جيد, تزداد الأعراض عند ترافقها مع الحساسية والزكام أو الإنفلونزا ولكنها لاتزول بشكل نهائي بعد الشفاء من المرض المرافق, يمكن أن يلاحظ الإنحراف من الخارج أومن داخل الأنف, إذا كان الإنحراف شديداً يجب التصحيح من خلال الجراحة وطبيب الأذن أنف والحنجرة

5 : الزوائد اللحمية (اللحميات) nasal polyps

هي عبارة عن نتوءات(بروز) في الغشاء المخاطي للأنف تكون بأحجام مختلفة وهذا ما يحدد أعراضها واختلاطاتها, تكثر عند الأطفال وهي أحد أسباب انسداد الأنف المزمن عند الأطفال, يمكن أن تكون وحيدة أو متعددة

تشخص بالفحص المباشر للأنف فتظهر ككتلة متدلية, أو بالأشعة البسيطة أو بإجراء منظار الأنف, إذا كانت اللحميات صغيرة الحجم يمكن أن تتراجع بالمعالجة الدوائية أما إذا كانت كبيرة فتتم إزالتها بالعمل الجراحي

6 : تضخم قرينات الأنف

قرينات الأنف nasal turbinates هي عبارة عن بروزات طبيعية داخل الأنف من الجانب تساعد على تدفئة وترطيب الهواء المتنفس, يؤدي تضخمها إلى إنسداد الأنف المزمن, وعلاجها دوائي في الحالات البسيطة وجراحي إذا كانت كبيرة

7 : الأجسام الأجنبية ورضوض الأنف

يجب ألا يغيب وجود الأجسام الأجنبية عن البال في حالة إنسداد الأنف عند الأطفال خصوصاً, ومعظم الأجسام الأجنبية تكون عبارة عن قطع الألعاب الصغيرة أو أي شيء يقع بين يدي الأطفال, يسبب الجسم الأجنبي الكبير  إنسداد الأنف بشكل ملاحظ أما إذا كان الجسم الأجنبي صغيراً فيمكن ألا ينتبه له الأهل ويسبب إفرازات صديدية(قيحية) من جهة واحدة من الأنف

يجب عدم محاولة استخراج الجسم الأجنبي من قبل الأهل لأن ذلك يؤدي إلى استنشاقه للداخل, يجب اللجوء للطبيب لاستخراجه بالأدوات المناسبة

8 : أسباب أخرى

  • استنشاق المواد المخرشة والأبخرة في أماكن العمل
  • التدخين
  • عمليات تجميل الأنف
  • التهاب الجيوب الأنفية
  • استنشاق المواد المخدرة
  • التغير المفاجئ في درجة حرارة الهواء المستنشق
  • بعض الأدوية مثل بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم
  • استعمال بخاخات أو قطرات الأنف المضادة للإحتقان لفترات طويلة يسبب نتائج عكسية

علاج انسداد الأنف الدوائي

يعتمد علاج انسداد الأنف على العلاج المباشر للإنسداد بغض النظر عن السبب بالإضافة لعلاج السبب المؤدي إليه وخاصة في الحالات المزمنة لأن استمرار السبب يضعف> من تأثير الأدوية المضادة لاحتقان الأنف

  • مضادات الهيستامين تستعمل هذه المجموعة الدوائية في علاج الحساسية وعلاج الزكام والإنفلونزا, تساعد في علاج العطاس المتكرر وسيلان الأنف وانسداده, توجد إما بشكل منفرد أو بالمشاركة مع مضادات الإحتقان الأخرى, مثالها : زيرتك zyrtec, كلاريتين clatitine, تلفاست telfast, وغيرها
  • مضادات الإحتقان مثل سودوإفدرين , فينيل إفرين وإبينيفرين, لا توجد منفردة لوحدها وإنما توجد متشاركة مع مضادات الهيستامين ومفعولها أقوى في فتح الإنسداد, تستعمل بحذر لدى مرضى ارتفاع الضغط وتسرع القلب وفرط نشاط الغدة الدرقية و مرض الربو , من أمثلتها بنادول ساينس, بنادول كولد أندفلو, فلودركس, أكتيفيد
  • قطرات الأنف وبخاخ الأنف المضادة للإحتقان تعمل على انقباض الأوعية الدموية في الغشاء المخاطي للأنف مما يقلل من احتقان الأنف وانفتاحه أكثر, تستعمل بحذر في حالات تسرع القلب وارتفاع الضغط, فرط نشاط الغدة الدرقية, يجب ألا يتعدى استخدام هذه القطرات عدة أيام(5-7) لأن ذلك يؤدي لنتائج عكسية على احتقان الأنف, مثالها قطرة أوتريفين otrivine
  • بخاخات الكورتيزون لهادور فعال في علاج حساسية الأنف المزمنة والموسمية, تضخم قرينات الأنف والزوائد اللحمية, على عكس القطرات المضادة للإحتقان لا تفتح بخاخات الكورتيزون الأنف مباشرة وإنما يظهر قمة مفعولها بعد عدة أيام, مثالها بخاخ نازونكس nasonex, بخاخ فلكسونيز flixonase, أفاميس avamys
  • قطرة أو بخاخ المحلول الملحي لا تفيد في فتح الإنسداد ولكن في تنظيف الإفرازات وخاصة في حالة التهاب الجيوب الأنفية
  • الوقاية بتجنب التعرض للعوامل التي تسبب الحساسية أو المواد المخرشة للغشاء المخاطي مثل الروائح النفاذة, ايقاف التدخين, تجنب العدوى في حال الأمراض الفيروسية مثل استعمال الكمام
  • يمكن الإستفادة من اللصاقات التي توضع على الأنف من الخارج وتفتح الأنف من خلال شد جوانب الأنف nasal strips

علاج إنسداد الأنف الجراحي

تفيد الإجراءات الطبية السابقة في علاج معظم الحالات الناجمة عن عوامل خارجية بحتة مثل الحساسية مثلاً, ولكن العلاج الجراحي يكون ضرورياً في بعض الحالات ويقوم بها طبيب الأذن أنف والحنجرة

  • إنحراف حاجز الأنف
  • تضخم القرينات
  • الزوائد اللحمية الكبيرة
  • رضوض الأنف والأجسام الأجنبية

اختلاطات إنسداد الأنف

لا تقتصر الأعراض فقط على صعوبة التنفس وإنزعاج المريض من إنسداد الأنف وإنما قد يسبب الإنسداد المزمن بعض الإختلاطات مثل التهاب الأذن الوسطى وخاصة عند الأطفال والرضع, التهاب الجيوب الأنفية, التهاب البلعوم المزمن لأن المريض يضطر للتنفس من الفم وخاصة ليلاً, إضطراب النوم وما يصاحبه من النعاس والتعب والصداع في اليوم التالي ويمكن أن يكون سبباً في إرتفاع ضغط الدم, نزيف الأنف أو الرعاف المتكرر بسبب جفاف الغشاء المخاطي, الشخير المزمن و رائحة الفم الكريهة

مواضيع متعلقة