ألم الصدر أسبابه وعلاجه

ألم الصدر أو آلام الصدر من أكثر الأعراض التي تثير القلق وتدفع المريض لمراجعة الطبيب بسبب ارتباطه عند أكثر الناس بأمراض القلب وخاصة الشرايين مثل الذبحة الصدرية أو الجلطة القلبية (إحتشاء العضلة القلبية),ولكن هناك أسباب أخرى تسبب الام الصدر مثل الجهاز الهضمي (القولون العصبي) والتهاب الثدي وتشنج العضلات وغيرها ولهذا فإن علاج ألم الصدر يجب أن يوجه للعامل المسبب بالإضافة للمسكنات

ألم الصدر

أسباب ألم الصدر

يمكن تصنيف ألم الصدر حسبب السبب الذي أدى إليه مثل أسباب قلبية, الجهاز التنفسي, الجهاز الهضمي, العظام و العضلات, الجهاز العصبي و النفسي.

أسباب ألم الصدر القلبية

  • وتعتبر الأخطر ويكون الخوف منها الدافع الأكبر لمراجعة الطبيب ويجب أن يكون حاضراً في ذهن الطبيب وعدم التهاون في استبعاد المنشأ القلبي لألم الصدر وخاصة لدى شخص مدخن ولديه ارتفاع كوليسترول أو ارتفاع ضغط الدم
  • إحتشاء العضلة القبية (جلطة القلب): تنجم عن إنسداد مفاجئ في أحد الشرايين المغذية للقلب وتسبب ألم مفاجئ شديد غالباً في الجهة اليسرى ويمتد للذراع الأيسر ويترافق مع غثيان أو إقياء وتعرق غزير وبارد
  • الذبحة الصدرية أو خناق الصدر : وهو يشبه جلطة القلب في الأعراض ولكن إنسداد الشريان هنا يكون جزئياً ويخف بدرجة كبيرة بإستعمال الأدوية الموسعة للشرايين تحت اللسان
  • إلتهاب شغاف القلب وهو الغشاء المبطن للقلب ويحدث بسبب التهاب جرثومي لدى الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في صمامات القلب كما يحدث لدى مدمني المخدرات الذين يستخدمون الإبر الملوثة. يتظاهر بشكل حرارة وألم بالصدر مع نفخات أو أصوات قلب غير طبيعية ويشخص بإجراء إيكو للقلب مع زرع الدم
  • إلتهاب التامور : هو الغشاء الخارجي المغلف للقلب, يحدث فيه إلتهاب إو إنصباب سائل ضمنه ممايؤدي إلى ضعط على القلب يتظاهر بألم في الصدر وضيق النفس وإذا كان الإنصباب ( السائل) كبيرا يحدث توقف القلب
  • أسباب أخرى لألم الصدر ذات المنشأ القلبي : أمراض الصمامات من تضيق أو توسع في الصمامات, ارتخاء الصمام التاجي, إرتفاع ضغط الدم بشكل كبير يمكن أن يؤدي لشعور ثقل وضغط في الصدر

أسباب ألم الصدر التنفسية

الإلتهابات التنفسية مثل إلتهاب الرئة أو إلتهاب القصبات الهوائية ويترافق ألم الصدر مع الكحة أو السعال والحرارة المرتفعة وضيق النفس.
الريح الصدرية (إسترواح الصدر) وهو عبارة عن تجمع الهواء بين الرئتين و الغشاء المحيط بهما (يسمى غشاء الجنب)تحدث بسبب ثقب في الرئة يؤدي إلى خروج الهواء من الرئة إلى الغشاء المحيط بها والضغط على الرئتين, إذا كان إسترواح الصدر كبيرا يسبب إنخماص بالرئتين وفشل تنفسي حاد يحتاج إلى تدخل جراحي سريع
الإنسداد الرئوي أو جلطة الرئة وتحدث بسبب إنسداد أحد الشرايين المغذية للرئتين يؤدي إلى تموت الجزء المصاب

أسباب ألم الصدر من منشأ القفص الصدري

من أكثر أسباب ألم الصدر وتكون بسبب أي مكون من مكونات جدار الصدر, غالباً يتحرض الألم أو يزداد بحركات الصدر مثل التنفس العميق و الدوران نحو الجانب

إلتهاب غضاريف الأضلاع وخاصة مكان إتصال الأضلاع بعظم القص, يسبب ألم في الصدر يزداد أو يحدث بمجرد الضغط على مفاصل الأضلاع مع عظم القص.
أمراض العمود الفقري :مثل إنقراص الفقرات الظهرية أو الديسك أو تقوس العمود الفقري.
تشنج عضلات الصدر نتيجة المجهود الزائد أو التعرض لتيار هوائي بارد



أسباب ألم الصدر من الجهاز الهضمي

  • ارتجاع المريء يحدث بسبب ضعف منطقة الفؤاد (الوصلة بين المريء و المعدة) و يسبب إرتداد محتويات المعدة الحامضة إلى المريء مما يسبب ألم في الصدر و حس حرقان خلف عظم القص.
  • القولون العصبي : (أو تشنج الكولون) بسبب ضغط القولون المنتفخ بالغازات على الحجاب الحاجز مما يؤدي إلى ألم في الصدر ويمكن أن يمتد حتى الكتف الأيسر وبمجرد علاج القولون العصبي فإن الألم يخف تدريجياً
  • حصوات المرارة و أمراض الكبد تسبب ألم في الصدر من الجهة اليمنى ويمتد إلى الكتف الأيمن

أسباب ألم الصدر الإلتهابية

مثل فيروس الحلأ النطاقي (الحزام الناري herpes zoster) الذي ينتج من الإصابة بفيروس الحلأ لجذور الأعصاب ويسبب آلام مزمنة وطفح جلدي على مسار أحد الأعصاب
إلتهابات الثدي يسبب ألم في الصدر يمكن أن يحدث بشكل عفوي ويكثر عند المرضعات خاصة وأعراضه هي ألم الثدي المصاب وتوتره مع ارتفاع حرارة

كما يحدث ألم بالثديين قبل موعد الدورة الشهرية بسبب احتقان الثديين ويزول بمجرد نزول الدورة الشهرية

علاج ألم الصدر

كما لاحظنا توجد أسباب كثيرة ومتعددة لألم الصدر وذات منشأ مختلف ولهذا فالخطوة الأولى هي تحديد السبب وبعلاج السبب المباشر سواء الجلطة القلبية أو مرض القولون العصبي أو إلتهاب الثدي أو غيرها يخفف الألم ويمكن أن يزول نهائياً
أما الألم نفسه فيعالج بإستعمال المسكنات مثل الباراسيتامول (بنادول)  أو المسكنات الأقوى مثل بروفين brufen  أو فولتارين voltarine

إذا كان سبب الألم تشنج عضلات الصدر يمكن إستعمال الأدوية المرخية للعضلات مثل دواء نورجيسيك norgesic (مسكادول muscadol) مع الكمادات الدافئة وتجنب تيار الهواء البارد

التهاب الثدي يعالج بالمضادات الحيوية والكمادات الدافئة مع المسكنات العادية من بنادول أو بروفين