دوالي الساقين | أسبابها أعراضها والعلاج

دوالي الساقين هي عبارة عن توسع أو تورم في أوردة الطرفين السفلين وتعود أسباب دوالي الساقين إلى خلل في صمامات داخل هذه الأوردة (قصور)فيها بحيث يتراكم الدم فيها ولا يعود إلى القلب بشكل طبيعي, يعود الدم من الطرفين السفليين إلى القلب عن طريق الأوردة ,وتتم هذه العملية تحت تأثير عدة عوامل هي التي تؤدي إلى سحب الدم بإتجاه القلب ,أولى هذه العوامل هو حركة العضلات في الساقين التي تدفع الدم من الأسفل إلى الأعلى, ثاني العوامل هو حركة التنفس من الشهيق والزفير التي تولد ضغط سلبي يسحب الدم للأعلى, أما العامل الثالث فهو وجود دسامات (صمامات) تمنع الدم من الرجوع إلى الأسفل وأي خلل فيها يسبب تراكم الدم وتجمعه في أسفل القدمين والساقين

أسباب دوالي الساقين

لايمكن حصر أسباب دوالي الساقين بعامل واحد ولكن توجد بعض الحالات التي تؤهب لحدوثها

  • العمر : حيث تزداد نسبة حدوث دوالي الساقين مع تقدم العمر بسبب نقص مرونة الأوردة وضعفها
  • الجنس : تحدث لدى النساء أكثر من الرجال
  • الحمل : تحدث دوالي الساقين عند الحامل بسبب ضغط الحمل على الأوردة وبسبب إحتباس السوائل في الجسم عموماً
  • السمنة الزائدة
  • الوقوف لفترات طويلة : أو حتى الجلوس المديد يسبب تجمع الدم في الساقين لمدة طويلة مما يؤدي إلى توسع الأوردة ويعتبر من أهم أسباب الدوالي
  • تخرب الدسامات (الصمامات) في أوردة الساقين بسبب رضوض متكررة وقد ذكرنا دورها في الدوران الوريدي




أعراض دوالي الساقين وعلاماتها

تظل أعراض دوالي الساقين مبهمة عادة في مراحلها الأولى ولا تعطي أعراض واضحة إلا بعد مدة من الزمن

  • حس ثقل أو وخز أو إحساس بعدم الإرتياح في الساقين ناجم عن توسع الأوردة وتجمع الدم في القدم وأسفل الساقين ويزداد بعد الوقوف لفترة طويلة
  • تقلصات في عضلات الساقين وخاصة (بطة الرجل) ويمكن أن تحدث في الليل وتوقظ المريض من النوم
  • حكة في الساقين حول الأوردة المتوسعة
  • وذمة وورم في القدم والساقين وهي من أعراض دوالي الساقين المتقدمة
  • أما العلامات فهي توسع الأوردة وإنتفاخها وتصبح بارزة وواضحة على شكل حبال متعرجة بلون أزرق ذات ملمس قاسي نسبياً وغير مرنة

إختلاطات الدوالي

تحدث هذه الإختلاطات بسبب ركودة الدم وعدم جريانه بشكل طبيعي

  • إلتهاب الوريد التخثري أو الجلطة الوريدية حيث يتجلط الدم في الأوردة المتوسعة, إذا حدثت الجلطة في وريد سطحي يصبح الوريد قاسياً ومؤلماً إما إذا حدثت في الأودة الأعمق فيحدث إلتهاب الوريد الخثري ويتظاهر بألم شديد في الساق( بطة الرجل خاصة) مع تورم وإحمرار وحرارة موضعية, يمكن لهذه الجلطات أن تنفصل عن جدار الوريد وترحل في الدوران لتصل إلى الرئتين ومن هنا تأتي خطورتها محدثة الجلطة الرئوية
  • النزف من الدوالي إما بشكل عفوي أو بسبب رضي
  • قرحة الساقين
  • تلون الساقين بشكل بقع مشوهة شكل الساق




تشخيص الدوالي

لا يشكل تشخيص الدوالي في مراحلها المتقدمة مشكلة إذ تبدو الأوردة البارزة والمتعرجة واضحة للعيان كما نلاحظ الملمس القاسي وغير المرن لهذه الأوردة, أما في الحالات البسيطة وعندما تكون الأعراض غير واضحة أو بسبب السمنة الزائدة فقد نحتاج لإجراء تشخيصي هو التصوير بالدوبلر وهو عبارة عن جهاز للأمواج فوق الصوتية يعطينا شكل الأوردة وجريان الدم فيها وما إذا كان فيها جلطات وحجم هذه الجلطات

علاج دوالي الساقين

يعتمد علاج دوالي الساقين على شدتها أو درجتها ففي الدوالي البسيطة وفي المراحل المبكرة قد تكفي الإجراءات الشخصية تتضمن بعض التغيرات في نمط الحياة

  • تجنب الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة
  • ممارسة النشاط الرياضي المنتظم لأنه كما ذكرنا أن التمارين الرياضية تقوم بدور مضخة تساعد على تحسين الدوران الوريدي وعودة الدم بإتجاه القلب
  • الإستلقاء على الظهر ورفع الساقين فوق مستوى القلب لمدة ربع ساعة ولعدة مرات يومياً
  • تجنب لبس الملابس الضيقة التي تضغط على الساقين وتعيق الدوران الوريدي
  • جوارب الدوالي الضاغطة وهي عبارة عن جوارب مطاطية خاصة تقوم بالضغط على الأوردة وتمنع إتساعها أكثر, لكي تقوم بدورها بشكل صحيح يجب أن يتم إرتداؤها مبكراً بعد الإستيقاض من النوم أو بعد رفع القدمين لمدة ربع ساعة بقبل أن يكون الدم قد تجمع في الأوردة

علاج دوالي الساقين الدوائي

لا يوجد دواء شاف تماما للدوالي ولكن توجد بعض الأدوية التي تساعد على تقوية الأوردة مثل دواء دافلون daflon (إقرأ أكثر عن دافلون) والتخفيف من آلامها واختلاطاتها
يمكن إستعمال مضادات إلتصاق الصفيحات مثل أسبرين الأطفال من أجل الوقاية من الجلطات والمحافظة على سيولة الدم (تمييع الدم)

مسكنات الألم مثل بروفين أو فولتارين

الأدوية المضادة للورم والوذمة مثل ريباريل reparil حبوب أو بشكل جل موضعي

علاج الدوالي الجراحي

يلجأ إلى علاج الدوالي الجراحي إما بسبب فشل الإجراءات السابقة وإستمرار تفاقم المشكلة أو بسبب جمالي  لأن الدوالي المتقدمة تشوه منظر الساق وخاصة دوالي الساقين عند النساء, كما يلجأ إليها في حال الإختلاطات مثل الجلطات الوريدية, يوجد عدة إنواع للعلاج الجراحي

  • تصليب الوالي وهو حقن مادة سائلة داخل الأوردة وبعد قليل تتصلب هذو المادة وتغلق الوريد مما يؤدي إلى ضموره تستعمل عادة للأوردة الصغيرة والمتوسطة ويمكن إعادتها أكثر من مرة
  • حقن الرغوة أو الفوم وهو نفس المبدأ السابق ولكن للأوردة الأكبر
  • علاج الدوالي بالليزر وفيه يتم إغلاق الوريد من خلال توجيه موجات الليزر عليه وهذا يسبب إغلاقه وضموره
  • إستئصال الأوردة جراحياً من خلال شقوق صغيرة وبسيطة
  • ربط الوريد الرئيسي للساق ويستعمل للدوالي الكبيرة والمتقدمة