أملور

أملور لعلاج الضغط والذبحة الصدرية Amlor

يستعمل دواء أملور في علاج ارتغاع الضغط (ارتفاع ضغط الدم الشرياني) والذبحة القلبية, وعلاج ألم الصدر الناتج عن الذبحة القلبية (خناق الصدر), ينتمي إلى مجموعة دوائية تسمى حاصرات قنوات الكالسيوم في جدار الأوعية الدموية, تقوم هذه الأدوية بعملها عن طريق توسيع الأوعية الدموية مما يؤدي إلى خفض ضغط الدم
المادة الفعالة هي أملوديبين بيسيلات amlodipine ويوجد بعيار 2.5 ملغ, 5 ملغ, 10 ملغ وتحتوي على 2.5, 5, 10 ملغ من مادة أملوديبين

استعمالات أملور الدوائية

– يستعمل في علاج ارتفاع الضغط وهذا يؤدي بدوره إلى انخفاض اختلاطات أمراض الشرايين مثل الجلطة القلبية والجلطة الدماغية
– علاج ألم الصدر المرافق للذبحة القلبية المستقرة
– علاج الذبحة القلبية الناتجة عن تشنج شرايين القلب وتسمى ذبحة أو خناق برينزميتال
– تضيق الشرايين القلبية المثبت بالتصوير الشعاعي مع عدم وجود قصور في عضلة القلب

جرعة أملور وطريقة الاستعمال

يجب القول أن الجرعة تحدد من قبل الطبيب المعالج ولكل حالة على حدة ولكن سنكر هنا الجرعات المتوسطة للمرضى الكبار وليس الأطفال
– تؤخذ جرعة أملور بمعدل مرة واحدة يومياً ويفضل أن تكون في وقت محدد كل يوم
– لا علاقة للدواء بالطعام فيمكن تناوله قبل أو بعد الطعام
– عند كبار السن أو في مرضى قصور الكبد نبدأ بجرعة بسيطة 2.5 ملغ عادة ومن ثم زيادتها تدريجياً
– زيادة الجرعة تتم بالتدريج وبفاصل أسبوع أو أسبوعين بين كل تغيير للجرعة
– إذا نسي المريض تناول الدواء يجب تناوله فور تذكره شرط ألا يكون موعد اجرعة الثانية قريب
– في علاج ارتفاع الضغط تبلغ جرعة البداية 5 ملغ يومياً ثم تزداد تدريجياً إذا لزم الأمر إلى 10 ملغ
– في علاج الذبحة القلبية أيضاً يبدأ بجرعة 5 ملغ ومن ثم تزاد دريجياً وغالباً يحتاج المريض إلى 10 ملغ يومياً

التأثيرات الجانبية

التأثيرات الجانبية لأي دواء هي التأثيرات والأعراض غير المرغوب بحدوثها ولكنها تحدث وتختلف من مريض لآخر من حيث شدتها وتواترها وسنذكر هنا أهم هذه الأعراض

  • التورم وخاصة تورم القدمين والساقين
  • الخفقان أو اضطراب ضربات القلب
  • الإحساس بالتوهج في الجسم والوجه خصوصاً
  • الشعور بالنعاس وعدم القدرة على النوم (الأرق)
  • دوخة, غثيان, تعب عام
  • تغير الوزن غالباً زيادة وأحياناً نقص الوزن
  • أعراض في الجهاز الهضمي من إمساك أو إسهال, الم البطن, غازات في البطن
  • رجفة في الجسم واعتلال أعصاب محيطية
  • أملور والجنس : يؤدي استعماله إلى حدوث ضعف جنسي عند الجنسين الرجال والنساء
  • الحساسية والطفح الجلدي

موانع الاستعمال والتحذيرات

– الحساسية للأملور أو لأحد مكوناته أوالحساسية لمادة أملوديبين
– انخفاض الضغط لأنه يزيد من شدته
– قصور الكبد لأن الدواء يتم استقلابه في الجسم عن طريق الكبد
– يمكن أن يحدث زيادة في أعراض الذبحة القلبية
– يتداخل أملور مع العديد من الأدوية لذلك يجب إخبار الطبيب المعالج عن جميع الأدوية التي يستخدمها وخاصة أدوية علاج الكوليسترول التي تحتوي مادة سيمفاستاتين

استعمال أملور في الحمل والرضاعة

يصنف أملور (أملوديبين) في المجموعة سي C بالنسبة للحمل بمعنى عدم وجود دراسات كافية على الإنسان تثبت سلامته ولهذا يجب تجنب استعماله لدى المرأة الحامل
وكذلك بالنسبة للرضاعة حيث يفرز الدواء ضمن حليب المرأة المرضع لذلك يجب تجنب استعماله

الأشكال الدوائية

كبسولات أملور 2.5 ملغ تحتوي 2.5 ملغ من مادة أملوديبين
كبسولات أملور 5 ملغ تحتوي 5 ملغ من مادة أملوديبين
كبسولات أملور 10 ملغ تحتوي 10 ملغ من مادة أملوديبين