حب الشباب والعناية بالبشرة

حب الشباب  acne مرض يصيب الجلد في الأعمار المتوسطة في العقدين الثاني والثالث وأحياناً أكثر , يتظاهر بعدة أشكال ,الشكل الشائع والمعروف بكثرة هو حب الشباب الشائع والذي يبدو بشكل بثور ملتهبة على الوجه غالباً ,أما الشكل الثاني فهو الرؤوس السوداء وهو أيضاً نوع من أنواع حب الشباب , أما النوع الثالث فهو داخل الجلد أي عندما تبقى البثور مندملة تحت البشرة وتظهر بشكل تورم مؤلم تحت الجلد.

أسباب حب الشباب

يوجد ثلاثة عوامل تؤدي لحدوث حب الشباب تظافرها معاً يؤدي لظهوره وكل مايزيد من هذه العوامل يزيد من حدة المرض.أول هذه العوامل هو الإفراز الدهني من البشرة والعامل الثاني هو إنسداد مسامات الجلد ويأتي العامل الثالث وهو الإلتهاب البكتيري.

يزداد الإفراز الدهني في البشرة الدهنية ومما يفاقمه المأكولات ذات المحتوى الدهني الكبير والبهارات الحارة ,كما يزداد بسبب التغيرات الهرمونية وخاصة في مرحلة البلوغ و المراهقة و أثناء الدورة الشهرية ,من الأسباب المهمة وخاصة لدى الشباب الذكور هو تناول الهرمونات بقصد بناء العضلات مثل مركبات التستوستيرون والديكادوروبولين.

يؤدي إهمال النظافة الشخصية إلى حدوث الإلتهاب البكتيري في المسام الجلدية المملوءة بالمادة الدهنية.

العناية بالبشرة في حب الشباب

بالإضافة للعلاج الدوائي فإن للعناية بالبشرة دور كبير في تخفيف حدة المرض وسرعة شفائه لذلك سنذكر بعض الخطوات المهمة للعناية بالبشرة بهدف التخفيف من أعاض حب الشباب

  • القاعدة الأولى والذهبية هي عدم لمس أو عصر البثور لأن ذلك يؤدي إلى إنتشار الإلتهاب في محيط هذه البثور.
  • كما ذكرنا فإن للطعام دور في حدوث أو تهيج حب الشباب لذلك يجب التقليل من المواد الدسمة والزيوت والكربوهيدرات أيضاً, الإكثار من السوائل والعصائر الطبيعية والخضروات
  • لدى الإناث ينصح بعدم وضع المكياجات أو التقليل منها قدر المستطاع لما لها من دور في إغلاق مسام البشرة.
  • تنظيف البشرة بالمنظفات أو أنواع الصابون اللطيفة بهدف النظافة وأيضاً لإزالة البقايا الدهنية والجلد الميت.
  • يمكن إستعمال بعض أنواع المنظفات التي تحتوي علي حمض الساليسيليك والكبريت وبنزويل بيروكسايد.
  • غسل الوجه بالماء الساخن لإزالة الزائد من الدهون
  • عدم استعمال المنظفات القوية والمهيجة للجلد,وعدم فرك الجلد بشدة حتى لايحدث خدوش تؤهب لحدوث الإلتهابات .